(¯`·._.·(♥منتديات الكفل♥)·._.·´¯)
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدى
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدى



 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاءلرفع الملفات

شاطر | 
 

 هل علاقة الفتآه بـ أبيها تصل الى حالة العشق !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زيد السلطاني
ادارة الموقع
ادارة الموقع
avatar

عدد المساهمات : 109
تاريخ التسجيل : 22/08/2009
العمر : 30
الموقع : zaid_07707104796@kimo.com

مُساهمةموضوع: هل علاقة الفتآه بـ أبيها تصل الى حالة العشق !!   الأحد أغسطس 01, 2010 7:02 am










هل علاقه الفتاة بابيها تصل إلى حالة العشق المرضي؟؟؟

تعشق أباها عشقا كبيرا وتهتم به .. وتراه الرجل الأنموذج الذي تبحث عنه..
وعت على الدنيا وهي لا ترى إلا طيبته وحنانه ودفء مشاعره وقربه إليها..
كان يناجيها وهي طفلة صغيرة.. تشعر به.. وبروعته.. وأبوته حتى وهي لا تزال
في الثالثة من عمرها.. كانت محبوبة أبيها وكانت لصيقة به حتى اصبح ذلك
مصدر غيرة بقية العائلة بدأت سنتها السادسة في حضنه وبين يديه يكثر من
اللعب معها ومن تدليعها ومن مرافقتها له لزياراته ومشاويره لشراء حاجات
المنزل.. كان يحملها بين ذراعية ويرمي بها في الهواء ثم يلتقطها وضحكة من
القلب تصدر منها ثم يضمها الى صدره وتشعر بدفء حنانه.. وصدق مشاعره وهذا
ادى الى زيادة التصاقه بها والتصاقها به.. عندما تعود من المدرسة يساعدها
في حل واجباتها ويعلمها اللغة العربية والكتابة والقراءة واللغة
الإنجليزية وهو ما يفعله مع بقية ذريته ولكنه يخصها بمزيد من الاهتمام..
حتى إذا مرضت وهي صغيرة كانت ترى دموعه وسهره وتعبه عليها.. يجلس بجانبها
ويسهر على راحتها وكانت دموع الرجل صعبة وهو يحاول ان يخفيها.. نمت وكبرت
وترعرعت وأصبحت شابة جميلة مثيرة للاهتمام ومحل إعجاب من يراها وكان لا
يعنيها الا والدها.. تزداد حبا له ولا تطيق فراقه.. وهو يزداد تعلقا بها..
لمس وعيها وذكاءها وأصبح يعتمد عليها ويشاورها في كثير من اموره فيجد منها
الرأي الراجح رغم صغر سنها. كان يوم زواجها يوم مشاعر متناقضه.. فرح وحزن
وألم وسعادة وحسرة ومتعة وظلت هذه العلاقة الأبوية الصافية مستمرة بين
الأب وابنته... شخصية ابيها وحنانه وطيبته لم يعوضها احد واصبحت تراه في
خيالها وحياتها رغم بعد المسافات ومرت الأيام ومرض الأب مرضا تطلب بقاءه
في المستشفى التصقت به وسهرت على راحته وبقيت بجانبه ليلا ونهارا لا
تفارقه لحظة حتى أصبحت مضرب المثل في الوفاء كيف وهو والدها الحبيب وهي
التي لمست حبه لها وسهره على راحتها.. قرر الأطباء إجراء عملية في القلب..
رفضت بكت.. أصرت.. على أن يسافر الى الخارج.. وكان رأيه مختلفا فوقع على
إجراء العملية دون علمها وقدر الله وما شاء فعل وفاضت روح الأب الى
بارئها.. وانتقل الى رحمة الله جن جنونها.. حزنت وتألمت بكت وبكت وبكت..
ورغم الظروف الحياتية الصعبة التي مرت بها في زيجات غير موفقه الا ان ألم
فراق ابيها كان صعبا جدا ومؤلما جدا ومحزنا جدا. ظلت الليالي بعده حزينة
وكئيبة لا يفارقها خياله.. تـحتضن صورته تـحملها في كل وقت تبكي لساعات
وفشلت في الخروج من هذه الأزمة.. مر شهر وشهران وثلاثة وسنة وهي لا تزال
مع ابيها كأنه موجود حتى خاف عليها المقربون منها من ان تصاب بهستيريا
بسبب هذا الحب الكبير لوالدها الذي انتقل الى رحمة الله. جلست بجانب شخص
مقرب إليها شعر بطيبتها وبعاطفتها وارتاحت اليه ولكن حقيقة والدها لا تزال
في مخيلتها... بدأت تستعرض أسماء موجودة في جوالها وفجأة جاء رقم معين كتب
عليه اسم (أغلى الناس) فسألها عن ذلك وطلبها بالاتصال على هذا الرقم.. بكت
وفاض الدمع من عينيها الجميلتين وضغطت زر الاتصال وظهر اسم (أغلى الناس)
ولكن لا مجيب فقد كان أغلى الناس هو رقم والدها رحمه الله التي أقسمت
بالله بأنها لن تـحذفه ما بقيت على قيد الحياة بكى معها متأثرا بالموقف
ومتأثرا بهذا الوفاء النادر وبهذه المشاعر النبيلة وبهذا الاحساس
الرائع.... أغلى الناس سيبقى في قلبها وفي وجدانها وفي حياتها ولقصتها
بقية ربما يأتي المجال لإكمالها.
اخوتي
هذا نموذج بالذات وعلى النقيض هناك مئات القصص لفتيات يكرهن الأب كره
شديداً.. وهذا يعزز القول بأن فاقد الشيء لا يعطيه.. فالاب الذي يحب ابنته
ويدللها بالتأكيد هي ستحبه ومن نزعت من قلبه الرحمة وكان غليظا شديدا لا
ينتظر منه شيء..

اخوتي

من أجل البحث والوقوف على الحق .. طرحت هذا الموضوع لأبيها وحاميها مدللها وملاعبها ومربيها ومعلمها...
هل كلمة العشق
[/size]
وحدها تكفي ، ام انه غير جائزة بالمرة؟
هناك كلمات ربما تحمل معنى اكبر
وله
الشغف
والهيام
والكلف
والصبابة
وغيرها .. لو لصقت بالاب ربما لا تلقى ما تلاقيه لفظة العشق.. فترى ما السبب؟

اخوتي السؤال هو !!!
هل
تصل علاقة الفتاه بأبيها لدرجه العشق المرضي الذي يجعلها تتعلق بأبيهااا
وترفض الزواج والارتباط برجل لايملك مقومات وصفات ابيها مما يجعلها تعزف
عن الزواج أو يجعلها تتخبط بين زيجات فاشلة ؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل علاقة الفتآه بـ أبيها تصل الى حالة العشق !!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
(¯`·._.·(♥منتديات الكفل♥)·._.·´¯) :: المـــــنتديات الــــعــامــــــة :: منتدى النقاش والحوار الجاد-
انتقل الى: